افتتحت يوم الأربعاء فعاليات صالون وطني للكتاب بالمكتبة البلدية “بختي بن عودة” بوهران بحضور أزيد من 30 دار نشر من مختلف ولايات الوطن.


وتميز افتتاح هذا الصالون الذي يتزامن مع تظاهرة ألعاب البحر الأبيض المتوسط التي ستنطلق يوم السبت القادم بوهران بتوافد كبير للمواطنين المتعطشين للمطالعة و مثقفين و باحثين و أساتذة جامعيين.

وتضم أجنحة هذا المعرض 8 آلاف عنوان بمختلف اللغات في شتى الاختصاصات العلمية و التاريخية و الثقافية و الدينية و القانون و الدراسات الأكاديمية و الرواية و قواميس و كتب للأطفال و مراجع لكل الأطوار الدراسية.

ويشكل هذا المعرض الذي يتواصل إلى غاية 6 يوليو القادم فرصة لدور النشر الجزائرية لعرض آخر إصدارتها, مع إبراز تطور صناعة النشر في الجزائر و للكتاب, لاسيما الشباب منهم للتعريف بإبداعاتهم عن طريق البيع بالتوقيع زيادة على تحفيز الشباب و الأطفال على المطالعة, مثلما أشار إليه المنظمون.

وقد تم تخصيص ركن للأطفال و الشباب للمطالعة و الكتابة و كذا جناح لمركز البحث في الأنتروبولوجيا الاجتماعية و الثقافية لوهران لعرض إنتاجاته و إصداراته في شتى الميادين.

وموازاة مع ذلك, تم برمجة عدة أنشطة ثقافية, منها بيع للتوقيع لقرابة 28 مبدعا من مختلف ولايات غرب البلاد و مسابقة للقصة موجه للأطفال و ورشات للأشغال اليدوية و الرسم و معرض للفنون التشكيلية و عروض فنية للحكواتي و محاضرات حول “دور المجتمع المدني في ترقية القراءة و الكتابة” و أمسيات شعرية و أدبية.

وتشرف على تنظيم الصالون الوطني للكتاب مديرية الثقافة و الفنون بشراكة مع بلدية وهران و بالتنسيق مع مؤسسة لتنظيم المعارض و الصالونات “جي أو أف اكسبو”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.