زارت وزيرة الثقافة والفنون، السيّدة مليكة بن دودة، صباح اليوم الإثنين 14 ديسمبر 2020، حي القصبة العتيق بالجزائر العاصمة، حيث استمعت لشروحات وافية حول الحفريات الأثرية بساحة الشهداء، لتنتقل بعدها إلى قصر الفنون لرياس البحر، أين طافت عبر حصون القصر وحضرت لعروض ومحاضرتين حول حماية التّراث الثّقافي للقصبة

وأسدت السيدة وزيرة الثقافة والفنون، تعليماتها بخصوص إنشاء متحف خاص بالحفريات الأثرية بساحة الشهداء، بالإضافة إلى برمجة مشاريع كثيرة ومتعددة للقصبة بشكل عام، وهو ما من شأنه أن يحوّل القصبة إلى مسارٍ ثقافي مهم

السيّدة الوزيرة، أكدت أيضا السير نحو إعادة الاستغلال الاقتصادي لقلعة الجزائر، بإشراك المؤسسات الصغيرة والناشئة، والتأثيث الثّقافي للمكان بما يخلق أريحية تامة للزائر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *