انتقل إلى رحمة الله صبيحة اليوم الفنان محمد حزيم بالمستشفى العسكري الجامعي بوهران عن عمر يناهز الـ 70 سنة بعد معاناة مع المرض.


ويعتبر الفقيد من الوجوه الفنية المحبوبة عند الجمهور الجزائري بأعماله الفنية الكوميدية ضمن الفرقة المشهورة “بلا حدود”رفقة مصطفى وحميد التي كانت تبث بعد الإفطار في شهر رمضان في تسعينيات القرن الماضي ولقت صدى كبيرا على المستوى الوطني.

وقد بدأ محمد حزيم مسيرته الفنية مع فرقة مسرح عمال وهران التابعة للجمعية الثقافية ” الامال ” في بداية الثمانينات من القرن الماضي حيث أدى معها العديد من الأدوار في مسرحيات منها “الفقاع” .

كما مثل في العديد من الأفلام الفكاهية التي أنتجتها التعاونيات الخاصة بوهران .

للتذكير قد تم التكفل بالمرحوم محمد حزيم على مستوى المستشفى العسكري الجهوي الجامعي “الدكتور أمير محمد بن عيسى” لوهران تبعا لتعليمات رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون.

وينتظر تشييع جثمان الفقيد الى مثواه الأخير يوم غد الخميس بمقبرة عين البيضاء بوهران حسبما علم لدى عائلته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.