متحف الفنون العصرية بالجزائر هو فضاء عمومي جديد منفتح على مدينة الجزائر و على كل مدن الجزائر الأخرى.

و سيكون الرابط الممثل للصلة بين العاصمة و العصرنة.

و ستحتضن أروقة الجزائر قديما هذا المتحف باعتبارها مبنى ذو طابع متميز يرتبط بالذاكرة الجماعية للجزائريين.

هذا المتحف يتموقع في مجال ثقافي الذي يبدأ من متحف الباردو و ينتهي في البحر حصن 23.

من هذا المتحف و الذي يتكون من 3 طوابق يخصص كفضاء لعرض تظاهرة الجزائر عاصمة الثقافة العربية.

افتتح، أول ديسمبر 2007 بالعاصمة بحضور وزيرة الثقافة خليدة تومي وشخصيات ثقافية وسياسية، حيث شهد تنظيم معرضين الأول عربي والثاني جزائري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.