ستحتضن مدينة مليانة بعين الدفلى الطبعة الثالثة لتظاهرة “ليالي مليانة الأندلسية” من 21 إلى 23 من شهر يوليو الجاري.


و بادرت إلى تنظيم الحدث جمعية “الزيرية الأندلسية لمليانة” تحت شعار “ألحان الحرية” تحت إشراف ولاية عين الدفلى, وبالتنسيق مع مديرية الثقافة والفنون والمجلس الشعبي البلدي لمليانة, وفق رئيس الجمعية المنظمة الدكتور يوسف عزايزية.

كما أفاد المصدر بانتظار احتضان هذه التظاهرة الفنية المسجلة في إطار الاحتفالات بالذكرى الستين لعيد الاستقلال, خلال أمسيات 21 و 22 و 23 يوليو الجاري بثانوية “محمد عبدو”.

و أشار السيد عزايزية إلى افتتاح هذه الطبعة الثالثة من نوعها بمحاضرة حول تاريخ الموسيقى بمليانة ومعرض عن نشاطات و أعمال جمعية “الزيرية الأندلسية لمليانة”, التي يعود تاريخ تأسيسها إلى عام 1997 بهدف “تثمين و ترقية التراث الموسيقي القديم و كذا تكوين الشباب في المجال”, وفق توضيحات المصدر نفسه.

كما يرتقب, أمسية الجمعة, تقديم عرض لموسيقى الزرنة الشعبية لفرقة “عثمان بويداردورن”, يليه حفل أندلسي من تنشيط جمعية “الزيرية الأندلسية لمليانة” وحفل موسيقي حوزي وأندلسي للفنان سمير تومي.

و ستشهد آخر أمسية من هذه الليالي الاندلسية, تقديم عرض في موسيقى الزرنة لفرقة “بن يوسف رايس”, و حفل موسيقي أندلسي للمطربة صباح الأندلسية, يليه حفل موسيقي شعبي للفنان الدكتور عزايزية يوسف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.