مرت الملكية الفكرية منذ بداية ظهورها بالكثير من المراحل الفاصلة التي أدت بها إلى ضرورة التأقلم مع المستجدات التي فرضتها الثورة المعلوماتية التي مكنت من رقمية الكثير من الإبداعات والتى كذلك أدت إلى ظهور مصنفات رقمية حديثة مثل مصنف الحاسوب ومصنف قواعد البيانات، لكن التطور التكنولوجي لم يتوقف عند هذا الحد، بل لظهور شبكات الإنترنت على الواجهة وتكنولوجيات الاتصال، التي شجعت من تنزيل وتخزين وعرض وتبادل الأعمال المحمية إلى ضرورة العمل بجد لإيجاد حلول مناسبة، كما أن الحقوق الرقمية التي ترتكز على الحق في الوصول للمعرفة أضعف من الحق الاستثاري الذى تقوم عليه الملكية الفكرية برمتها.

إن تطور مجال البرمجيات والإلكترونيات الدقيقة أنتج صورة جديدة للمبدعين من غير البشر.

ما هي الملكية الفكرية وما أنواعها وما هي الحقوق الناتجة عنها ومن هم أصحابها؟

ما المقصود بالرقمنة والمصنفات الرقمية وما هي تأثيراتها على حقوق الملكية الفكرية؟ 

ما هو الذكاء الاصطناعي وما علاقته بالملكية الفكرية من حيث المستجدات؟

أسئلة تجدون أجوبتها في المحاضرة الافتراضية المبرمجة يوم الأحد 26 أبريل 2020 

بدءا من الساعة: 14سا30د

إلقاء: الأستاذ لمشونشي مبروك

دكتور في الملكية الفكرية مختص في قانون المعلوماتية، الأمن المعلوماتي والجريمة السريانية

أستاذ دائم بالمدرسة الوطنية للصحافة وعلوم الإعلام

مدة المحاضرة: 20 دقيقة

المناقشة: 30 دقيقة

للمشاركة يرجى تصفح الرابط التالي:

https://us02web.zoom.us/j/3452419248

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *