أشرفت وزيرة الثقافة السيدة مليكة بن دودة، اليوم الإثنين 08 جوان 2020، رفقة كاتب الدولة لدى وزيرة الثقافة المكلف بالصناعة السينماتوغرافية السيد بشير يوسف سحيري، على تنصيب الأعضاء الجدد للجنة القراءة وإعانة السينما التابعة للصندوق الوطني لتطوير الفن والتقنية والصناعة السينماتوغرافية وترقية الفنون والآداب.

وأكدت السيدة وزيرة الثقافة، على ضرورة العمل على ترقية الإنتاج السينمائي ودعت إلى تجديد آليات اللجنة لإعادة بعث النشاط السينمائي تجسيدا لبرنامج وزارة الثقافة تنفيذا لمخطط عمل الحكومة.

وكان السيد كاتب الدولة للصناعة السينماقوغرافية، قد استمع لأعضاء اللجنة الذين عبروا عن تصوراتهم وآرائهم حول كيفية النهوض بالصناعة السينمائية في الجزائر، واستغل هذه المناسبة لإفادتهم بمجمل التوضيحات والإرشادات التي تحقّق الأهداف التي عبّرت عنها السيدة وزيرة الثقافة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *